أهلا بكم في موقع المدرسة

 يسعدني حقاً أن أرحب بكم في موقع مدرستنا الإلكتروني والذي نطمح أن يكون وسيلة تواصل ناجحة بيننا وبين الطلبة، وأولياء الأمور، والمجتمع بشكل عام.
إن الهدف من هذا الموقع هو الاحتفال بإنجازات طلبتنا، وتزويدكم بالمعلومات المفيدة حول حياة مدرستنا والعمل داخلها حيث يدرك كل من يعمل في مدرسة نور الشام الخاصة أن هذه المؤسسة مكاناً لإكساب التلاميذ و الطلاب التفوق العلمي و فرصة لبناء شخصياتهم المتزنة و مع اندماج الطلاب بعضهم ببعض يجب على المدرسين و المدرسات تعليم الطلاب الاحترام و الأخلاق الحسنة و الحث على الإيثار من خلال التعاون الجماعي.

إن اختيار المدرس الأخلاقي و وجود الطلبة الجيدين تدفع المدرسة نحو ممارسة دورها الفاعل في بناء المجتمع فالطالب سيكون أباً مسؤولاً و صاحب دور فاعل في المجتمع قريباً و الطالبة ستكون زوجة و أماً تتعلم حقوق الزوج و أدب التعامل و بناء الأسرة الصالحة.

إن التعليم هو مهنة الأنبياء الذين جاؤوا لبناء الإنسان. فعندما يكون التعليم ذو مسار صحيح فإن مستقبل الأمة بخير, إن التعليم الجيد يبني الأمة نحو الحضارة الإنسانية و عندما يكون التعليم في مسار فاسد فإن مسار الأمة في انحطاط و تمزق. إن بيد المدرس مقدرات الأمة و خاصة عندما يمارس التربية إلى جانب التعليم.

يعمل التوجيه التربوي على مساعدة الطالب و توجيهه على تنمية قدراته الفردية و الجماعية ليكون فعالاً بشكل أفضل لبناء المجتمع ليجد نفسه في الموضع الأكثر ملائمة مهنياً و اجتماعياً.

يعمل مدرسي و مدرسات مدرسة نور الشام على تعديل سلوك الأطفال و الطلاب مما اكتسبوه من سلوك غير جيد خارج المدرسة و تعديل ذلك إلى سلوك اجتماعي سليم و ذلك بتصحيح أخطاء الأسرة و المجتمع.

تشجع إدارة المدرسة كافة الطلاب عن الابتعاد عن طرق التدريس القائمة على الحفظ و التسميع (التعليم عن طريق التلقين) و تعمل على دفع الطلاب للاعتماد على تفكيرهم الحر بالتحليل الذاتي بمتابعة مشاريع و دراسات خاصة تابعة لمنهاج وزارة التربية المقرر و ذلك ضمن إيجاد جو مدرسي محبب بين الطلاب من جهة و المدرسين و الإداريين من جهة أخرى و بذلك تعمل المدرسة و بشكل جاد على الالتحام بالمجتمع.

 

                                                                   مدير المدرسة 


  •  نشاطات
  •  العطلة الرسمية
تسجيل الدخول